۩۩ شـــــــات ودردشــــــة الـقـيـصـــر ۩۩

المواضيع الأخيرة

» ابيك تعرف يا صديقي
الجمعة فبراير 01, 2013 5:35 am من طرف الساهر

» نصيحة لي ولكم ولكل فتاة
السبت يناير 14, 2012 9:29 pm من طرف جريحة غزة

» هيك الفلسطينيه
الخميس يناير 12, 2012 5:17 am من طرف marah

»  لا تحزن يا قلبي
الخميس يناير 12, 2012 5:09 am من طرف marah

» كلام حزين من قلب مجروح
الخميس يناير 12, 2012 4:59 am من طرف marah

» كلمات روعة جداً
الثلاثاء يناير 10, 2012 11:08 pm من طرف جريحة غزة

» جلســت اعـدُ ذنوبــي !
الثلاثاء يناير 10, 2012 3:20 am من طرف جريحة غزة

» إرحَل بعيدا وَ حسبْ
الثلاثاء يناير 10, 2012 3:13 am من طرف جريحة غزة

» اعمدة الحب السبعه‏
الأحد يناير 08, 2012 4:02 am من طرف جريحة غزة

المدير العام

          


     فــــــآآآرس  

شيرا

       

fofo211.giffofo211.giffofo211.giffofo211.giffofo211.gif

   شــــــــــــــــيرا

زهرة الربيع

          


   *زهرة الربيع *

ريــنـــــاس RE


fofo211.giffofo211.giffofo211.giffofo211.giffofo211.gif
ريــنـــــاس   RE


    هذه رسالة من حياة الآخرة إلي الحياة الدنيا.يرسلها شهيد الأقصى إلي وطنه القدس .

    شاطر
    avatar
    فــــآآآرس
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 96
    تاريخ التسجيل : 03/07/2010
    العمر : 37
    الموقع : WWW.CHATALFARES.COM

    هذه رسالة من حياة الآخرة إلي الحياة الدنيا.يرسلها شهيد الأقصى إلي وطنه القدس .

    مُساهمة  فــــآآآرس في الثلاثاء يناير 11, 2011 9:15 am

    بسم الله الرحمن الرحيم




    هذه الرساله من طفل كتب رسالته بعد موته علم الكبار وتعلموا منه الابطال !

    يقول صاحب الرساله
    الحمد لله الذي أنعم الشهادة لمن سعى من أجلها. والصلاة والسلام علي من أسرى به من المسجد الحرام إلي المسجد الأقصى...وبعد
    وطني الحبيب
    أتحدث إليك من هنا من حياة الآخرة . حياة بلا حرب بلا سفك للدماء كلها حب كلها سعادة طينة أرضها من مسك وعنبر وحشيشها من زعفران مفتاح بابها الشهادة . أهلها شهداء الدنيا بدر وأحد . عين جالوت و حطين .دير ياسين وصابرا وشاتيلا وقانا . ها هي الحياة يا وطني التي ما بعدها حياة . أتنعم فيها بثواب شهادتي . أري ما لا عينا رأت ولا أذنا سمعت ولا خطر علي قلب بشر . حديثنا حب وسلام . ما نعرف فيها ما الشقاء ما العناء ما الكره ما الحقد ما القتل ما الموت ما الآهات ما الصراخ ما النواح ما سفك الدماء . فمنذ أن انتقلت لتلك الحياة وأنا أحس بإحساس غريب يشدني إلى الحياة الدنيا لا شوقا إليها بل لأخبر العالمين أن حياة الشهيد في الدار الآخرة هي السعادة الحقيقية أن حياة الشهيد هي السعادة بعينها . أن حياة الشهيد هي الفوز الأعظم
    وطني أتتذكر تلك اللحظات التي كانت قبيل موتي . أتتذكر لحظة أن احتضنني أبي . أحسست وقتها أنه لم يكن يحمي أبنا فحسب بل كان يحمي جيلا ليواصل مسيرة الجهاد في سبيلك يحمي جيلا لكي يحقق الحلم . الحلم الذي ظل يراود من كل كبير وصغير . حلم أجدادي عمر بن الخطاب وصلاح الدين فحققاه . وبرصاصة غادره من سفاح إسرائيلي إلي جسد برئ مات حلم أبي في ولكنه لم يمت في أبنائك يا وطني لم يمت يا أبي . بل بإصرارك علي حمايتي أشعلت شعلة من حماس في قلوب العالم الإسلامي عامة والفلسطيني خاصة . أشعلت في قلوبهم غيرتهم علي الدين والوطن وبين حياتي وموتي كانت صرخة الوداع . كانت صرخة الفراق لم أكن أصرخ لألم اصابني



    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

    بل صرخة حزنا وألما من أجل تراب يدنس بأقدام اليهود . صرخت من أجل مستقبل أبنائك صرخت في كل وجه عربي رأى حرمة الله تغتصب ولم يتحرك . صرخت حزنا وألما لكل صرخة سمعتها من أم تنوح وتبكي علي أبنها الشهيد. صرخة حزنا وألما علي روحا واحده فديتها في سبيلك ولو كنت أتمني لتمنيت ألف روحا في فداك يا وطني الحبيب.
    وكانت تلك اللحظة من الزمن وكأنها حياة أخرى من حيات التي أحياها . رأيت فيها تاريخك يا وطني .رأيت حطين وإصرار الجندي المسلم علي إعادة بيت المقدس . رأيت عمر الخطاب وفي يده مفاتيح بيت المقدس .
    رأيت رسول الله وهو يقود النبيين إلي الصلاة إماما في المسجد الأقصى . وبعد هذا وذاك لم أكن أتخيل أن يأتي زمانا كزماننا هذا يحدث لك كما يحدث ألان . أبعد النصر هزيمة ؟ أبعد رسول الله وعمر وصلاح الدين يهود وكفار ؟ أبعد الحق باطل ؟
    ثم أتت حياة ما بعد الموت خرجت روحي إلي خالقها بعدها لم أشعر بشيء . إلي أن أحسست وكأني أستيقظ من نوم عميق علي هتافات للقدس . أردت أن أهتف معهم أردت أن أهتف عشت يا فلسطين حرة عشت يا قدس مسلمة ولكني لم أستطع أن أهتف كما يهتف الشعب سألت نفسي أين أبي ؟
    أين ذراعيه اللذان كان يحمينني ؟ أين أنا ألان ؟ وإذ بي اسمع هتافات تقال مات الطفل محمد . هذا هو الشهيد الصغير . عندئذ عرفت الحقيقة عرفت لماذا لم أستطع أن أهتف كما يهتف الشعب . عرفت لماذا لم أستطع أن أرفع يداي دفاعا عن الوطن . عرفت أنني قد انتقلت إلي العالم الأبدي عالم ما بعد الموت.
    وأنني أنا هذا الشهيد الصغير الذي ثارت الدنيا من أجله . وأذ بي أسمع بكاء أحدهم . من هذا ؟
    أبي . نعم أنه أبي . أردت أن أقول له لا تبكي إنني شهيد . لا تبكي إنني علي موعد مع الله
    وبعدها أدخلوني في مكان واسع لم أرى آخره وأغلقوا علي . ثم أخذت أحدث نفسي عنك يا وطني . الله اكبر علي كل مغتصب للأرض . الله أكبر الله أكبر علي مغتصب القدس .
    الله اكبر علي اليهود . الله اكبر و . . . . .وقبل أن أكمل حديثي مع نفسي أحسست أن شيئا
    يخترق جسدي لم أعرف ما هو إلا أن بدأت أنطق كلمة لا إله إلا الله محمد رسول الله. الله اكبر أنها الروح تعود إلي . تخيلت وقتها أنني لم أمت . حتى آتاني رجلان وسمعا ما أقوله عنك يا وطني فسمعت أحدهم يقول للأخر أنه الشهيد . ثم سألاني .
    من ربك ؟
    ربي . هو رب آبائي وأجدادي . الله
    وما دينك ؟
    دين . هو دين وطني . الإسلام
    ومن نبيك ؟
    نبي . هو من أسري به من السجد الحرام إلي وطني . محمد
    بعدها آتاني رجلا أبيض الثياب . سألته من أنت ؟
    قال أنا ثواب الشهادة أنا عملك الصالح يا محمد . أخذني وأراني تلك القاعة التي أحدثك منها
    وطني فلسطين ……………
    أستحلفك بالله أن تسمع رسالتي مسلم وكل عربي . قل لهم ما أهنأ الحياة علي تراب الوطن في أمن وسلام . ولكن التضحية في سبيله أهنأ وأعظم .
    قل لهم أن الهزيمة هي الطباطئ في التضحية بالنفس من أجل الوطن . أن النصر لن يكون إلا لمن سعي من أجله . قل لهم لا تتخاذلوا لا تيأسوا فمهما طالت الهزيمة لابد من مجيء النصر . قل لأبي لا تحزن فأبنك شهيد . قل له لا تتردد أن تلقي بألف محمد في سبيل حرية الوطن . قل له أننا غدا سنلتقي في حياة غير الحياة . بلا خوف . بلا فراق . بلا وداع . قل لأخواني المجاهدين علي أرضك أن ما بعد الموت ليس الفناء بل الخلود .



    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]الشهيد / محمد جمال الدرة

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


    _________________
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


    [center]لًسَتً مَغَرُوَرَاً آنٍ رَفَضْتُ مُقَاْرَنَةَ نَفْسِيّ بِأَحَدّ فَأّنَآ لَسْتُ الآفَضّلَ وَلّكْنِ لاَ آحَدّ يُشّبهُنِيّ
    فــــآآآرس

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
    مع خالص حبي وتقديري

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][/center]

    guest maktoob
    3 نجوم
    3 نجوم

    عدد المساهمات : 157
    تاريخ التسجيل : 29/12/2010
    العمر : 27
    الموقع : سوريا

    رد: هذه رسالة من حياة الآخرة إلي الحياة الدنيا.يرسلها شهيد الأقصى إلي وطنه القدس .

    مُساهمة  guest maktoob في الثلاثاء يناير 11, 2011 1:35 pm

    من ربك ؟
    ربي . هو رب آبائي وأجدادي . الله
    وما دينك ؟
    دين . هو دين وطني . الإسلام
    ومن نبيك ؟
    نبي . هو من أسري به من السجد الحرام إلي وطني . محمد
    بعدها آتاني رجلا أبيض الثياب . سألته من أنت ؟




    لك وربي اذا الواحد بصق لفوق ...

    رح يبصق ع شاربيه ...


    واذا بصق لتحت ....

    رح يبصق ع ذقنه ....



    وبعدين مع العرب ...


    اها صح ما ضل عرب ..


    ما ضل زلم ....


    مع الاسف ....




    مشكور يا غالي ع الموضوع الشيق وربي شي بيقهر ..


    لا وشو الاسرائيلي بيوصفوني بالارهابي ..

    ليش يعني ؟؟؟ بس لاني حامل حجر ؟؟

    وانت بتمشي بالدبابة ....




    ××××× مع حبي يا غالي وبانتظار الجديد
    avatar
    ملكة الفراشات
    نجمتان
    نجمتان

    عدد المساهمات : 89
    تاريخ التسجيل : 06/12/2010

    رد: هذه رسالة من حياة الآخرة إلي الحياة الدنيا.يرسلها شهيد الأقصى إلي وطنه القدس .

    مُساهمة  ملكة الفراشات في الثلاثاء يناير 11, 2011 5:25 pm

    والله بكت عيوني من هذة الكلمات

    فاصبر فاصبر فهو حالنا ووالله لياتي الفرج باذن الله لان الله تعالي وعدنا بالاخره وهي الخير لنا من دنيانا التي تحيا

    فلسطيني وافتخر لانك بأرض الرباط وان لم تكن لنا الدنيا كانت لنا الاخره لانه وعد الله وهو وعد حق


    يعطيك الف الف الف عافية لطرحك مميز بجد مميز كلام ابكا العيون تحياتي الك ولطرحك رائع


    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


    _________________
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
    avatar
    حمزه
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 9
    تاريخ التسجيل : 06/01/2011

    رد: هذه رسالة من حياة الآخرة إلي الحياة الدنيا.يرسلها شهيد الأقصى إلي وطنه القدس .

    مُساهمة  حمزه في الأربعاء يناير 12, 2011 7:28 pm

    يسلمووووو حب على هالموضوع الموءثر شو بدي احكيلك هوا اصلا ما في عرب اليوم كلهم اعراب العربي صاحب نخوه وشهامه وحميه بس هدوول للا سف اعراب جيووش بنت للزاد كرشات ولغد ... عيا الصدا ينخر حديد فرودها وانا بقولك (من بحـــر دمـــاء الشهـــداء نصنع دولـه)......فليزغرد الرصاص من بنادق الفهود ولتجتث الخيانة بفغل سواعد الأسود وتحت اسم القدس نحن أوفى جنود

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة أبريل 20, 2018 11:06 am